Friday, March 24, 2017

الى الأحبة، كل الأحبة.

ما أعرف أسكت، ما أقدر أسكت لما تفهم غلط، وتحكم غلط، هبلة مو مهم، بس لازم أقولك اللي داخلي. فلما ما أقول.. لما ما أقول يعني خلاص، ما تهمني عيونك اللي تشوف فيها، شوف اللي تبي. وظليت دايمًا أحاول ما أهتم بعيون الناس، اللي يخصوني واللي ما يخصوني، ومرات لأن للحيني هبلة شوي، أحاول أخلي عينك تشوف من عيني، بس الله عطى كل واحد فينا عين وطريج، وأنا يمكن أغني "لأنك عينيّ".. بس أدري إن عيونك لك وعندك، وعيوني لي وعندي وعشان جذي أكثر شي أخاف عليه عيني، وأدعي دايمًا ما يحوشهم عمى، لا بصر ولا بصيرة.. لأن العين قلب بعد، وعشان جذي كتبت "لا أدري أي عين تملك، لكنها عين حين تطالعني لا تراني." العين قلب.. أقول لك مجددًا. وإذا ما تعرف تشوفني بعد كل هذا، فمو مهم، شوف اللي تبي بعينك، وبعيني بتظل إنت "كما شاء لي حبنا أن أراك".

No comments: